الرئيسية» الرئيسية دفتر الزوار»دفتر الزوار راسلنا»راسلنا شروط»اتفاقية الاستخدام
تويتر فايسبوك
مدير الموقع
موقع فلسفة
لايستهدف جلب الأنصار و إنما تكوين أناس أحرار

موقع فلسفة
قائمة المحتويات
بكالوريا 2017

فلسفة

 
www.000webhost.com

موقع فلسفة موقع خدمي يسعى إلى تقديم نوع من الخدمة المعرفية ، و هو موقع معني بالفلسفة ، وبالاهتمام بالفلسفة بالمعنى العام للكلمة و يتشرف باستقبال كل موضوع ينسجم مع هذه المرجعية و يتم قبول الموضوعات التي ترد إلى الموقع وفقاً لسياسات موضوعية و منهجية معينة من بينها: المحتوى والحجم ، وكذلك مستوى الموضوع ، و الطبيعة الأساسية للموقع . وبعد حصول الموضوع على الموافقة ،يتم إدراجه في الموقع .

هـُنـَا تـُـقـْـبَـلُ أرَاءُ كُمْ النِيّرَة وَ مَوْضُوعَاتُـكُمْ المُـفِيدَة
*** وجهة نظر *** دورية تصدر عن موقع فلسفة/ جميع حقوق الموقع محفوظة،© موقع فلسفة 2017/2004 - ع.فورار
لا تعبر الآراء الواردة في المقالات المنشورة إلا عن وجهة نظر كاتبيها
السوبرمان قادم / نبيل نايف حاجي

يشير كورزويل في كتابه "حين يتسامى البشر" إلى اقتراب حدوث انكسار تاريخي جذري بالغ العمق من شأنه تغيير كل ما يؤلف طبيعة الكائن البشري .
فهو يتوقع نتيجة التطور السريع لقدرات الكومبيوتر والذكاء الصناعي المترافق مع التقدم هائل في مجال التحكم في المورثات ، أن يؤثر ذلك على عملية التطور البيولوجية ، وأن يصبح التحكم في التطور البيولوجي بيد المعارف العلمية.
وكذلك كان فون نويمان قد تنبأ بأن الجنس البشرى سوف يتطور بشكل سريع وغير متوقع نتيجة نمو التكنولوجيا وتطور الكومبيوتر.

بعض المفاهيم الضرورية في الكتابة الفلسفية / ترجمة: قويدر عكري

لا تتجلى صعوبة ودقة منهج التفكير الفلسفي قسرا في لغة تقنية معقدة بل في التـحكم في بعض المفاهيم المركزية على مستوى التصميم المنهجي ? التي ستمكن بالضرورة من مقاربة أكثر منهجية و مريحة تعمل على توفير نقاط مرجعية للتفكير و ضمن هذا الـمنظور سنتـقيد بتعريف مصطلحات تظل دائما ملتبسة و سيئة الاستخدام ? بما أنها تحدد بوجه دقيق المضمون والـمراحل و الـمناهج و أهداف التـحليل الـمتبعة بغية تسهيل تمثل هذا "الزاد التصوري"حيث صنفنا التحديدات إلى خمسة أبواب مختلفة تتناسب مع خمسة نماذج للتفكير متكاملة تتعلق بموضوع معين.

الخطاب الفلسفي وآليات التعبير / د. عامر عبد زيد

لقد جاء السؤال باباً مفضياً إلى الحوار عن العلاقة بين الأدب والفلسفة وقد وضع أمامه تجربة عالمية سالفة مع الوجودية بالمقابل خواء هذا التماثل عربياً .
الحق إن الأمر فيه الكثير من التجني فإن تلك التجربة يومها كانت محل توظيف ونسخ وتحوير في الأدب العربي على صعيد الممارسة السلوكية أو على صعيد الكتابة الإبداعية والنماذج كثيرة.
إلا أن الحديث عن العلاقة بين الأدب والفلسفة حديث مر بمرحلتين أو قل بإشكاليتين الأولى تقوم على الفصل بين الموضوع والشكل والأخرى تقوم على إلغاء ذلك الانفصال بهيمنة الشكل والكتابة الجديدة .

ما بعد الحداثة - انحطاط الروح البورجوازية / د.نايف سلوم

عند سقراط تتلاقى الخيوط ? سقراط من حلّ اللغز الذائع الصيت? و كان أشدّ الرجال اقتداراً. لقد ألقى بتعاليمه الشِفاهية anecdotal لكنه لم يكتب ? بقول آخر? لقد ألقى بتعاليمه الشفاهية لكنه لم يقرأ! حيث قيل له اقرأ? قال: ما أنا بقارئ! قيل له مرة ثالثة اقرأ ? قال: ماذا أقرأ! "وقرأت الرياح : هبّت لوقتها" . سقراط لم يكتب حتى لا يتحمل وزر إفشاء السر? لعنة إفشاء السر. واللعنة: الإعدام? "فجاء الملك فقال: اقرأ? قال [محمد] : فقلت ما أنا بقارئ فأخذني فغطّني (من الغطّ وهو العصر الشديد) حتى بلغ مني الجهد ثم أرسلني فقال: اقرأ ? فقلت: ما أنا بقارئ فأخذني فغطّني الثالثة حتى بلغ مني الجهد ثم أرسلني فقال : (اقرأ باسم ربك الذي خلق ? خلق الإنسان من علق? حتى بلغ (علّم الإنسان ما لم يعلم) فرجع بها ترتجف بوادره حتى دخل على خديجة"
عندما جاءه أمر التاريخ بالإعلان عن الدين الجديد ? أمر جبريل النبي محمد أن يقرأ ? فتذكر محمد مصير الرسول عيسى المسيح? فقال: ما أنا بقارئ ? قال جبريل: لقد جاء وقت إعلان الكلمة? " يا أيها المدّثر ? قم فأنذر.."

ما تفكر فيه.. / نبيل نايف حاجي

إن الهدف الأساسي للجهاز العصبي هو تحديد وتعيين "معاني" التأثيرات والأوضاع التي يتعرض لها الكائن الحي , وذلك من أجل التصرف بفاعلية عن طريق استجابات مناسبة تؤمن حماية واستمرار ونمو الكائن الحي , وكذلك من أجل تحديد وتعيين نتائجها المستقبلية المتوقعة على الكائن الحي , والتعامل معها بناء على المعنى الذي أعطي لها . والجديد من المؤثرات دوماً له الأفضلية في الدخول إلى ساحة الشعور لتحديده وتحديد مدى أهميته ومن ثم تصنيف تسلسل دوره في الدخول لساحة الشعور لمعالجته .

الصفحة: <<< السابق [1] | [2] | [3] | [4] | [5] | [ 6 ] | [7] | [8] | [9] | [10] | [11] | [12] | [13] | [14] | [15] | [16] | [17] | [18] | [19] | [20] | [21] | [22] | [23] | [24] | [25] | [26] | [27] | [28] | [29] | [30] | [31] | [32] | [33] | [34] | [35] | التالي >>>

كل الحقوق محفوظة لموقع فلسفة 2017/2004

لا تعبر الآراء الواردة في موقع فلسفة إلا عن وجهة نظر كاتبيها