الرئيسية» الرئيسية دفتر الزوار»دفتر الزوار راسلنا»راسلنا شروط»اتفاقية الاستخدام
تويتر فايسبوك
مدير الموقع
موقع فلسفة
لايستهدف جلب الأنصار و إنما تكوين أناس أحرار

موقع فلسفة
قائمة المحتويات
بكالوريا 2017

فلسفة

 
www.000webhost.com

موقع فلسفة موقع خدمي يسعى إلى تقديم نوع من الخدمة المعرفية ، و هو موقع معني بالفلسفة ، وبالاهتمام بالفلسفة بالمعنى العام للكلمة و يتشرف باستقبال كل موضوع ينسجم مع هذه المرجعية و يتم قبول الموضوعات التي ترد إلى الموقع وفقاً لسياسات موضوعية و منهجية معينة من بينها: المحتوى والحجم ، وكذلك مستوى الموضوع ، و الطبيعة الأساسية للموقع . وبعد حصول الموضوع على الموافقة ،يتم إدراجه في الموقع .

هـُنـَا تـُـقـْـبَـلُ أرَاءُ كُمْ النِيّرَة وَ مَوْضُوعَاتُـكُمْ المُـفِيدَة
*** وجهة نظر *** دورية تصدر عن موقع فلسفة/ جميع حقوق الموقع محفوظة،© موقع فلسفة 2017/2004 - ع.فورار
لا تعبر الآراء الواردة في المقالات المنشورة إلا عن وجهة نظر كاتبيها
نظرية العصابة / مصطفى علوي

تاريخ الإنسانية هو عبارة عن صراع بين الخير و الشر، صراع بين القوي و الضعيف، صراع بين المقدس و المدنس، إنه تاريخ حافل بالصراع بين المتناقضات، بل هو صراع داخل المتناقض نفسه .
صحيح أن التاريخ هو ذاكرة العالم و هو الذي يساعدنا على وضع مقاربة صحيحة لمدى وعي الإنسان ومدى تخليه عن قانون الغاب و الإتجاه نحو مجتمع متمدن يحكمه قانون إنساني يتساوى أمامه القوي و الضعيف، على اعتبار أن القانون وا لمساوات كلها من لوازم أو مقتضيات العدالة بوصفها خاصية إنسانية، إلا أن التاريخ الإنساني حافل بالكذب و التزوير، وهو الأمر الذي يجعل من مقاربة الحقائق التاريخية

مطلب الغيرية بين الاستعصاء والاعتراف /زهير الخويلدي

«الغير هو ذلك الذي ليس هو أنا ولست أنا هو» جون بول سارتر
إن كثرة تداول بعض الكلمات اليوم مثل الآخر والغيرية والتنوع والاختلاف والتعددية لا يعني أن معانيها واضحة ومستقرة وأن المشتغلين بها على بينة من حقيقتها ويدركون التربة التي نبتت فيها وترعرعت بل يجب القول بأن هذه الكلمات ظلت ملتبسة وتحولت إلى مصطلحات فضفاضة يقذف بها في حقول شتى من أجل استعمالها لأغراض معينة وإضفاء مشروعية على اختيارات مبيتة مثل جدل الثقافات وحوار الأديان والتقريب بين المذاهب وحل النزاعات السياسية بالطرق السلمية وتم تهميش فحواها الفلسفي وبعدها الإتيقي ومقصدها الكوني.

فن الرسالة الفلسفية / زهير الخويلدي

منذ أن وجد الإنسان في العالم ومع الآخر احتاج إلى الرسالة من أجل أن يبلغ عن مبتغاه ومراده ، ولذلك لعبت الرسالة دورا اجتماعيا لا يستهان به في تحقيق المعية الوجودية، فهي أداة الإيصال والإخبار والإعلام والتبليغ ولكنها أيضا تمثل رابطة عضوية وصلة حيوية بين أطراف متباعدة ومواقع متنافرة وذلك لكونها تحقق التواصل وتمنح التبادل والتعاون في المعارف والمعلومات والخبرات وتسهل صيد الفوائد وجني الخيرات.

الأصول الأخلاقية في فلسفة الفارابي / إبراهيم نصرالله/ جامعة دمشق

لا يسع المرء أولاً إلا أن يقف بإجلال أمام عظمة الأشخاص الذين صنعوا التاريخ وأن يثمن ما قام به هؤلاء من أجل خدمة البشرية ورفع مستواها العلمي والثقافي في شتى المجالات..
إن فيلسوفاً عظيماً مثل الفارابي نذر نفسه من أجل أهداف عليا آمن بها فكانت روحه قرباناً في سبيلها.
اشتهر الفارابي بفلسفته المتعمقة ونظرياته الشمولية التي بحثت في واجب الوجود والنفس والأخلاق والسياسة المدنية والاجتماعية والسعادة الإنسانية ساعياً لتوفيق بين الفلسفة والدين الإسلامي وكان الفارابي أوسع الفلاسفة اطلاعاً على الفلسفة اليونانية وعرف الكثير من نصوصها عندما ترجمها إلى العربية ...

أطياف الجسد / د. عامر عبد زيد

إن تناول تلك الأطياف التي تحييا حياتها داخل العقول على سبيل القيم والسلوك ألاعتقادي والتي رسخت في اللاشعور غير القابل إلى المراجعة وكأنه يقين صارم لا يقيل النظر والمناقشة على سبيل التشخيص والتعليل .وهي تمثل نزوع يعبر عن القوة الميالة إلى الهيمنة والنفوذ، وبالتالي المصلحة الذاتية .
من اجل تطوير أبيات الحوار والتبادل إن تمكننا من إعادة النظر في آليات الفهم وتفكيك الأوهام القارة والتي تحول دون اندماجنا السوي بالحضارة التي أصبحت المصائر تشابكه بعيدا عن مناداة الهوية والتهويمات وقيم البداوة وأخلاقيات الاستمتاع والإمتاع والمؤانسة التي تحط من قيم الإنسان وتحوله إلى كائن مستهلك .

الصفحة: <<< السابق [1] | [2] | [3] | [4] | [5] | [6] | [7] | [8] | [ 9 ] | [10] | [11] | [12] | [13] | [14] | [15] | [16] | [17] | [18] | [19] | [20] | [21] | [22] | [23] | [24] | [25] | [26] | [27] | [28] | [29] | [30] | [31] | [32] | [33] | [34] | [35] | التالي >>>

كل الحقوق محفوظة لموقع فلسفة 2017/2004

لا تعبر الآراء الواردة في موقع فلسفة إلا عن وجهة نظر كاتبيها